Les fidèles du Boukornine

samedi 12 février 2011

صرخة زميم القفافة للتجمعيين الأبرار



بينما كنا جالسين في الحومة نتجاذب أطراف الحديث (من إلي صغير نتمنى باش نوصل نهار نزلق الجملة هذه)، نتحدث على بطولة إفريقيا للمنتوج المحلي، عن حسني وألمي كبيران، عن البرد إلي يضرب في المخ ديراكت وعن الفوضى العارمة التي تصفع بلاد الياسمين، بلاد بورقيبة، بلاد علي بن غذاهم، بلاد عبد السلام تريمش وبلاد البوعزيزي البطل، إذ تراءى لنا خيال شخصٍ أصلع، ركيك الظل وشجي الصوت قد تبين لنا في ما بعد أنه زميم القفافة، مسؤول بارز في الحزب الموقوف مؤقتاً: التجمع الدستوري (خاطر ديما ينقحوا في الدستور) الديمقراطي (إستناداً إلى مفهوم القذافي للديمقراطية).
نظراً لعدم توفر جهاز الآي فون الكات وذلك رغم المساعي الحثيثة في هذا المجال، وتعذر تصوير هذا المشهد التاريخي، أحيل على أبصاركم ما رسب في ذاكرتي مما شاهدت وسمعت، واللهم لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا... 

"يا قفافة ! يا اخواني يا اخواتي ! يا عمد ! يا معتمدين ! يا رؤساء بلديات ! يا إلي كنتو شادين المناصب الكل ! يا إلي كنتو متمعشين ! يا طحانة كبار وصغار ! يا صبابة ! رانا مشينا فيها زيزي !
الشعب التونسي كبش فينا كيما مبارك مع الكرسي... يا قفافة يا مهجرين من بنية الحزب ! يا قفافة يالي حرموكم من هوايتكم المفضلة إلى وصلتوا فيها لأشواط متقدمة... ألا وهي التبندير ! 
يا قفافة يالي قهروكم ! يا قفافة يالي عذبوكم ! يا قفافة يلي ما خلاوكمش تسرقوا رايضين ! الشعب التونسي ملا جبري ! الشعب التونسي ملا جبري ! التجمع يا عظيم ! المجد للجنة التنسيق  !   يا الحزب يا سمح !
يا قفافة ما عادش خوف ! يا قفافة ما عادش خوف ! بن علي هرب ! بن علي هرب ! بن علي هرب ! توا ندوروها تخويف ! المجد للتخويف ! عظيمة انتي يا ميليشيات ! بن علي هرب ؟ عندنا مليون بن علي يستنى في دورو ومتوفرة فيه الشروط ! إنتهازي، خبيث، لا دين لا ملة، كذاب، خواف، قفاف وخاصةً يخدمنا ويخلينا نخدموا رايضين ! 
شعب تونس يا بهيم ! احنا بركة نفهمو في السياسة ! السياسة بمفهومها المتفق عليه في كل القمم العربية: حط في جيبك وإذا تعارض كرتوشة تصيبك !
يا قفافة رانا ولينا نخدموا في السرية ! يا قفافة رانا ولينا أقلية ! يا قفافة رانا نشكو من الإقصاء من وسائل الإعلام ! يا قفافة راهي المعارضة في التلافز تتعدى وأحنا نتفرجو كي الطحانة (ولو والحق يقال، احنا طحانة)
يا ناس راهي غنايتي المفضلة ولات غناية مانو شاوو: كلاندستينو !
يا ناس بلادنا داخلة في حيط ! وحتى كان مش صحيح باش ننشرو إشاعة إلي بلادنا داخلة في حيط ونسعى جاهدين باش نكملو على مرمتها !
الفوضى هي سلاحنا ! مادام فوضى مادام ما يتلهاوش بينا والحاجة الباهية إلي برشة مسؤولين مازالوا موجودين متورطين معانا للكرومة ومتفهمين الوضعية !
يا تجمعيين يا ابرار الفلوس راهي كاينا ! حرضوا الناس على الإضرابات خلي البلاد تتشل مادامنا تمكنا من تبرئة أنفسنا تماماً وكان حلو التجمع بقلة ليهم تو نحلو حزب آخر، وكان لزم يكون إسلامي إنافسو بيه راشد الغنوشي ماكم تعرفوا يا ناس، المبادئ عندنا كي الكلاسط ! "

تملكني شعور غريب ورغبة لا تقاوم في رفسه تحت أقدامي ولكنني تمالكت نفسي لإيماني العميق والمترسخ أن القانون هو الفيصل وأنهم سيحاسبون ! نعم ! سيحاسبون ! وبكل حزم إن شاء الله. 
دمتم احرار ودمتم أكبر مصدري مادة الكرامة النفيسة في كامل ارجاء المعمورة (إلي بحذا بني خيار)
ولكم مني السلام

4 commentaires:

Anonyme a dit…

loooooooooooooooooool
tu as un pb ancien toi ac le rcd :))))

Azyz Amamy a dit…

j'adoooooooooooooooore :D :D

Anonyme a dit…

Clanedstino (Manu chao) hhhhhhhhhh

Walid Ernesto a dit…

ينصر دينك ينعنبو زينك هههه كلام صواب في محلو